الرئيسيةالبوابةاليوميةس .و .جبحـثالأعضاءالمجموعاتالتسجيلدخول

شاطر | 
 

  الامل سيمر من هنا

استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
عفاف
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 99
نقاط : 2861
تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: الامل سيمر من هنا   يوليو 7th 2010, 17:54

تخيل أنك تمشي والأمل يمشي معك بالمعنى الحرفي لكلمة أمل .. وكأن الأمل رفيق درب ولو لعشرة أمتار .. يمشي معك يدا بيد .. هذه قصة لاتمشي معك على الأرض بل تلتصق بك .. تدغدغ أقدامك وتصعد رويدا رويدا إلى أن تصل إلى قلبك .. هذه قصة مبللة برائحة زهر الليمون والنرجس الأسمر .. تغسل رأسك من طنين يومك ومن عبث ألا معنى .. لن أطيل.. إليكم القصة أترجمها لكم من الإنترنت وطوبى لمن كانت له رؤية فيبصر .. تقول القصة: إن رجلا فضوليا كان يتوجه إلى عمله كل يوم في حافلة .. تستغرق رحلته ساعة من الزمن تجلس إلى جواره امرأة مسنة جميلة كقلب نهار.. فاتحة البشرة .. الشيب يزحف ببطء على رأسها .. لاحظ الرجل أن السيدة تقوم بإدخال يدها في كيس تحمله وتقذف شيئا ما من النافذة.. همهم بتعليق ظريف ثم عاد إلى صمته كما لو أن أحدا سكب عليه صمغا سحريا .. بعد عدة أيام لم يتحمل الرجل الفضولي ذلك وبادر بسؤال المرأة المسنة عن الشيء الذي تقذفه كل يوم.. أجابته وضحكة صافية على ثغرها ..إنني أقوم بقذف حبوب الزهور والورد.. لأنني عندما أنظر من نافذة الحافلة لا أرى أمامي سوى طريق قاحل ليس فيه شيء من الجمال .. ما دمنا قد جئنا للحياة فعلينا أن نكون أجمل ما فيها .. قال لها وهو يبتسم في سره: ومايضمن لك أن البذور ستصيب في المكان المناسب وتغوص داخل التربة .. قالت المرأة: البعض منها سيصيب بإذن الله وسيستقر داخل التربة وعندما تمطر السماء ستسقي هذه البذور.. تجاهلها الرجل كما يفعل المرء مع طفل شقي أراد التمرغ في الطين .. واستمرت الحياة تجري كالعادة ..أختفى الرجل بعد فترة وظلت العجوز كالنافورة ترشرش الحبوب من كفها المبسوط تستخدم كل مساحته تملأ وتفرغ البذور من الكيس.. في صباح كان بلون ماتشتهيه الحياة استقل الرجل نفس الحافلة.. فتش عن المرأة المسنة فلم يجدها .. جلس في نفس مكانها وأخذ ينظر من النافذة كان ينظر ولايصدق عينيه .. لابد أنه حلم قال في نفسه كانت براعم الزهور تفترش الأرض كأنها سجادة تختلط فيها الألوان البديعة وكانت الطيور تتعالى في جوقة منغمة كانت الفراشات تنتقل من زهرة يانعة إلى أخرى وكأنها تبحث عن سر الوجود .. كانت طفلة خلفه تحدث أباها قائلة أنظر يا أبي .. إلى أزهار الأقحوان الصفراء تشعشع وتضيء بالذهب وتأخذ الطفلة نفسا عميقا عليلا يتسرب إلى رئتها يحمل معه عبق الزهور، بعد ذلك وصلت الحافلة حيث يقيم الرجل .. هب من مكانه وقبل مغادرته سأل السائق عن المرأة المسنة !! رفع السائق رأسه للحظات وسرح بعيدا كمن يفكر قال له: لقد خضعت لإغفاءة عميقة .. استقالت من الحياة .. رحلت وتركت كل هذه الأقمار على النوافذ والزهور التي تقابل الورود ولم ترها ..أحس الرجل بضيق وإنزعاج كبيرين .. بكى في اللاوعي فقد فاجأه رحيلها .. كان يحدث نفسه وهو في الطريق إلى منزله .. الورود تفتحت ولكن ماذا جنت المسكينة من هذا العمل، ماتت ولم تتمتع بالجمال..انسحبت ولم تستدر حتى بنظرة وداع لهذه الزهور، يبدو أن الحياة لا تكتمل إلا في الفقد !! في تلك اللحظة سمع الرجل سيدة تقول لزوجها وهما يجلسان على كرسي استراحة ..ألم تلاحظ أن الزهور جعلت الهواء نظيفا يخبط شرايننا كسجادة يتم تنظيفها من الغبار !! .. في تلك اللحظة فهم الرجل ما كانت تقوم به المرأة المسنة بالرغم من أنها لم تر جمال تلك الزهور التي بذرتها إلا أنها ماتت وتركت شيئا جميلا للآخرين .. في اليوم التالي جلس الرجل قرب النافذة في الحافلة.. مد يده في جيبه وأخذ حفنة من الحبوب وراح يلقي بها من النافذة كأحجار تلقى فوق قماش رقيق فتغوص داخله !! فلتفعل ما تحب أن تفعله في حياتك اليوم .. أفعله لأنك لا تعلم مايعد لك الغد .. لا تصرف حياتك في التطلع للوراء بل تأهب للغد بكل تفاؤل .. فالعالم ليس شيئا مكملا .. عليك واجب تكميله وتنظيمه وأنسنته .. عليك أن تضفي عليه روحا وتجعله أكثر جمالا مما هو عليه الآن0
احبائي واعزائي فليكن منتدى الماطوري بمثابة تلك الحافلة
ولتكن حروفنا بمثابة تلك البذور
وحتما ستفرح اجيال قادمة,ان لم نكن نحن0
!!.
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
الرومانسية
عضو نشيط
عضو نشيط
avatar

عدد المساهمات : 144
نقاط : 3039
تاريخ التسجيل : 11/02/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يوليو 7th 2010, 23:29

موضوع رائع جدا جدا
من الافضل ان نؤسس للاجيال القادمة لبنة يبنون عليها,وستري عزيزتي ثمار هذا المنتدي تنعكس علي احفاد منطقتنا
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
مهدي النمير
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 242
نقاط : 3102
تاريخ التسجيل : 06/06/2010
العمر : 38

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يوليو 9th 2010, 04:45




تمام موضوع شيق وتسوي تلقلا
والدنيا شن فيها غير طيبه العمل والبشيلا تديها
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
سارة
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 44
نقاط : 2794
تاريخ التسجيل : 04/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يوليو 12th 2010, 16:22

الله الله
من اي كوكب انتي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
drabow
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 182
نقاط : 3135
تاريخ التسجيل : 06/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يوليو 14th 2010, 22:16

بٌوركتى يا عفاف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
البرنس
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 169
نقاط : 3183
تاريخ التسجيل : 20/01/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يوليو 20th 2010, 16:12

ما شاء الله ما شاء الله يا عفاف
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يوسف علي الاعسر
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 52
نقاط : 2804
تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   سبتمبر 28th 2010, 00:43

التحيه لعفاف حركت كل المنتدي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
بنت البلد
عضو نشيط
عضو نشيط


عدد المساهمات : 64
نقاط : 2666
تاريخ التسجيل : 30/01/2011
الموقع : الماطوري

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   يناير 30th 2011, 23:16

[موضوع رائئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئئع اختي عفاف

تسلمي
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
يوسف علي الاعسر
عضو جديد
عضو جديد
avatar

عدد المساهمات : 52
نقاط : 2804
تاريخ التسجيل : 03/06/2010

مُساهمةموضوع: رد: الامل سيمر من هنا   أبريل 26th 2011, 23:22

مرور
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
معاينة صفحة البيانات الشخصي للعضو
 
الامل سيمر من هنا
استعرض الموضوع السابق استعرض الموضوع التالي الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
 :: قسم ماطوريات :: منتدي الارض والانسان-
انتقل الى: